القائمة اغلاق
تدبير المخاطر الطبيعية

تدبير المخاطر الطبيعية

تدبير المخاطر الطبيعية

أطلق مجلس جهة الدار البيضاء-سطات في هذا الإطار دراسة تهدف إلى وضع إطار استباقي وخيط ناظم لمختلف الإجراءات المطروحة عند تدبير المخاطر الطبيعية. وكذا قياس فعالية ونجاعة الأجهزة والآليات ومختلف تدخلات الفعاليات المعنية. والحصول على رؤية واضحة لهذه المخاطر، لأخذها بعين الاعتبار في إعداد و تنفيذ المخططات التنموية.

 

 

وهو ما يتطلب افتحاصا شاملا لدورة تدبير المخاطر من خلال تقييمها، وإرساء لوحة تحكم لرصد التوقعات وسبل الوقاية، ووضع نظام إعلامي جغرافي يشمل جميع المخاطر. وكذا استغلال الآليات التي جاءت بها الإستراتيجية الوطنية المندمجة للمخاطر، كإحداث أداة للتحليل الاحتمالي لمخاطر الكوارث الطبيعية بالمغرب “MnhPRA”  تمكن  من   تحليل مخاطر الزلازل و الفيضانات والتسونامي والجفاف وانزلاق التربة. وشبكات وأنظمة الإنذار السريع. انطلاقا من كون أن وضع نظام مندمج للإنذار عنصر فارق ومركزي في كل تدبير استباقي للمخاطر الطبيعية

 

 

هذا فضلا عن دراسة التراكمات والتجارب السابقة، وآثارها المباشرة وغير المباشرة على الجهة، وتجنب العوامل المساعدة من قبيل عدم احترام ضوابط السلامة في البناء، ضعف وهشاشة التجهيزات والبنيات التحتية، عدم التحكم في استعمال الأراضي الموجودة داخل المناطق المحفوفة بالمخاطر مثل مجاري الوديان، وتغييرات المناخية. وجرد المواقع التي يمكن أن تتعرض للمخاطر والأضرار.

 

أين يقع المشروع

تدبير المخاطر الطبيعية

• تحديد وتصنيف مستوى المخاطر الطبيعية (الفيضانات ، التغيرات المناخية ، إلخ.).

 

• إعداد خرائط المناطق الآيلة للتمدن.

 

• إقتراح و تنفيذ مشاريع في هذا المجال.

جهة الدار البيضاء-سطات

 كلفة المشروع 68.500.000 درهم
مساهمة الجهة 46.000.000 دره
م